أخبار الجالية

عيد النصر: أعضاء الجالية الجزائرية بفرنسا ينظمون تجمعا حاشدا تعبيرا عن ارتباطهم بالوطن الأم

نظم أعضاء الجالية الجزائرية المقيمة بفرنسا، اليوم الأحد بوسط العاصمة الفرنسية باريس، تجمعا حاشدا لإحياء عيد النصر المصادف لـ 19 مارس، أبدوا خلاله تمسكهم بالوطن الأم، مشيدين بالإنجازات المحققة في ظل برنامج رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون.

وردد أبناء الجالية الجزائرية، الذين خرجوا نساء ورجالا حاملين العلم الوطني وغصت بهم الساحة التي احتضنت هذه التظاهرة بوسط العاصمة الفرنسية، شعارات الدعم والفخر والاعتزاز بالوطن الأم، في يوم له حمله من الرمزية التاريخية، مدافعين عن “السيادة الوطنية” و منددين ب”دور الخونة والعملاء” المتحاملين على الجزائر.

ورفع المتظاهرون الذين كانوا يحملون كذلك صور شهداء ثورة التحرير المجيدة ورموز المقاومة الوطنية و يرددون النشيد الوطني، عدة شعارات تنادي ب “تحيا الجزائر”، و”يحيا الرئيس تبون” و”يحيا الجيش الوطني الشعبي”، و”المجد والخلود للشهداء الأبرار”.

وكانت شخصيات فنية و إعلامية جزائرية و نشطاء قد وجهوا نداءات إلى الجالية الوطنية بفرنسا، من أجل التوجه اليوم الأحد إلى مكان التظاهرة بباريس، كمبادرة تعكس تمسك وارتباط أعضاء الجالية الوطنية المقيمين بالخارج على غرار فرنسا، ببلدهم ومشاركتهم في الذود “عن السيادة الوطنية ومصالح الوطن والوقوف إلى جانب الجزائر ضد كل المتآمرين عليه، لاسيما الخونة والعملاء الموالين لجهات معادية”.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى