أخبار الوطن

الفريق أول السعيد شنڨريحة يستقبل رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية

استقبل السيد الفـريـق أول السعيـد شنڨريـحة، رئيس أركـان الجيش الـوطـني الشعبي، اليوم الثلاثاء، بمقر أركان الجيش الوطني الشعبي، السيد اللواء يوسف أحمد الحنيطي، رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية، الذي يقوم بزيارة عمل إلى الجزائر على رأس وفد عسكري هام.

مراسم الاستقبال، استُهلت بتحية العلم الوطني، وتقديم التحية العسكرية للضيف من طرف تشكيلات من مختلف قوات الجيش الوطني الشعبي.

تطرق الطرفان خلال هذا اللقاء، الذي حضره الأمين العام لوزارة الدفاع الوطني وقادة القوات ورؤساء الدوائر ومديرين مركزيين من أركان الجيش الوطني الشعبي ووزارة الدفاع الوطني وأعضاء الوفد العسكري الأردني الشقيق، إلى التحديات الأمنية في المنطقة العربية والقارة الإفريقية، وتبادلا وجهات النظر حول مختلف القضايا ذات الاهتمام المشترك، وكذا الوسائل الكفيلة بتعزيز علاقات التعاون العسكري بين البلدين الشقيقين.

بهذه المناسبة، ألقى السيد الفريق أول كلمة رحب في مستهلها بالوفد الزائر، مؤكدا أن هذه الزيارة تعد فرصة مواتية للعمل من أجل الدفع بالتعاون العسكري المشترك إلى أرقى المستويات، وبما يعود بالفائدة على الطرفين:

“أسعد باستقبالكم اليوم بمقر أركان الجيش الوطني الشعبي، معربا لكم وللوفد المرافق لكم، عن أسمى عبارات الترحيب بمناسبة زيارتكم إلى الجزائر، التي نعدها فرصة مواتية للعمل سويا من أجل الدفع بالتعاون العسكري المشترك إلى أرقى المستويات، وبما يعود بالفائدة على الطرفين.

بالفعل، إن زيارتكم هذه، التي تأتي في سياق الزيارة التي أداها جلالة الملك عبد الله الثاني إلى الجزائر، شهر ديسمبر 2022، بدعوة من أخيه السيد عبد المجيد تبون، رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، والتي، فضلا عن كونها تهدف إلى توطيد روابط الأخوة والمودة بين البلدين، فقد سمحت بترسيخ علاقات التعاون في العديد من القطاعات.”

السيد الفريق أول نوه بعلاقات التعاون العسكري الثنائي بين البلدين، التي يطبعها التفاهم المتبادل وتتجسد من خلال مجالات عدة، كل ذلك وفقا للإرادة العازمة التي تحدو السلطات العليا للبلدين:
” إنني على قناعة بأن مواجهة مختلف التهديدات، يتعين أن يكون محل تشاور وطيد وإقامة تعاون عسكري-أمني متنوع ومفيد لجميع الأطراف الجهوية الفاعلة، تطبعُه الموضوعية والصراحة ويُغلّب المقاربات الوطنية والجهوية.

في هذا الصدد، لا يسعني إلا أن أنوه بعلاقات التعاون العسكري الثنائي بين بلدينا، التي يطبعها التفاهم المتبادل وتتجسد من خلال مجالات عدة، كل ذلك وفقا للإرادة العازمة التي تحدو السلطات العليا للبلدين”.
من جهته عبر السيد اللواء، رئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية عن سعادته بزيارة الجزائر، مشيدا بعمق العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين وهو ما انعكس على مستوى التعاون العسكري بين جيشي البلدين على أكثر من صعيد.

في ختام اللقاء، تبادل الطرفان هدايا رمزية، ليوقع بعدها السيد اللواء يوسف أحمد الحنيطي، على السجل الذهبي لأركان الجيش الوطني الشعبي.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى